الجزائر
فُرَص عظيمة

فُرَص عظيمة

العمل في شركة عالمية

مطلوب: مبتدئ مستقل طموح

ابتداءً من دولة بلغاريا التاريخية إلى ماليزيا المفعمة بالنشاط، انتقلت وظيفة بيتكو فيليبوف به في شركة سكانيا إلى الكثير من الأماكن، مع كبير الفنيين المفعم بالثقة نبدأ الرحلة.

يؤمن بيتكو فيليبوف بالتطوير الذاتي.

وفي خلال سبعة أعوام فقط من العمل في شركة سكانيا، تدرَّج في العمل من فني خدمة مبتدئ في سوفيا، بلغاريا، ليصبح كبير الفنيين في ماليزيا.

يقول إن شبكة سكانيا الممتدة على مستوى العالم وثقافتها في التميز كانت هي المحرك الأساسي لعمله الشاق وطموحه.

ويقول “إن سكانيا منظمة عالمية لها وكلاء في أكثر من 100 دولة حول العالم. “وهذا يعني أنك إذا كنت متحمسًا وجاهزًا لتحمل المسؤولية، فأمامك فرصة عظيمة لتطوير نفسك. إلى جانب ذلك، فإنك إذا فعلت نفس الشيء لفترة طويلة، فسوف تشعر بالملل”.

نائب المشرف

يبلغ فيليبوف 30 سنة، ولقد حصل على شهادة تخرجه في الهندسة قبل بدء العمل في سكانيا في بلغاريا في عام 2008. ومن خلال طموحه في التقدم، كان يعرض على مشرفيه تقديم المساعدة باستمرار. ويقول “لقد ساعدتهم في إدارة أعمال الورشة وكنت أحل محلهم عندما يذهبون إلى مكان ما من أجل التدريب أو في إجازة".

وسريعًا ما أصبح فيليبوف هو نفسه نائب رئيس العمال.

ولكن، بعد قضاء خمس أعوام في العمل في بلغاريا، أصبح مستعدًا للتغيير. حيث تابع مجموعة من وظائف كبار الفنيين في آسيا في شبكة سكانيا الداخلية، وتقدم لواحدة منها في شاه علم، في كوالا لامبور. وعُرِض عليه عقد لمدة عام، وانتقل إلى ماليزيا مع زوجته، إيفالينا، في أكتوبر 2013. ومدراؤه سعداء بأدائه لدرجة أنه قد تم تمديد عقده لمدة سنتين حتى عام 2016.

يقول فيليبوف “أستمتع بعملي في ماليزيا”. توجد ثلاث ثقافات رئيسية: الهندية، والماليزية، والصينية، ويتاح أمامك ثلاثة أنواع مختلفة من الأطعمة والاحتفالات. والناس هنا طيبون ومنفتحون”.

حسنًا، ما هي الخطوة التالية لهذا الشخص المتحمس للغاية عند انتهاء عقده الحالي؟ يقول “ربما الانتقال إلى دولة أخرى. لا أعرف بعد، ولكني متأكد من رغبتي في الاستمرار في تطوير نفسي”.